غسانم مخيب: الاصلاح الانتخابي مشروع دائم ومقترحات تعزز هذا الاصلاح
معاينة مسرح الجريمة
دور المسرح فيالتغيير
غضب وضغط شعبي
ارتفاع نسبة الطلاق
خدمة الحسين شرف
وفي الاستقلال رجال لم ينصفهم التاريخ
خيارات الاطفال
بوحُ آيه
اعلان عارف يونس 2
مدينة الحب
فن رفيع يرسم قيمًا شعبية
حكية السجان
روح الذاكرة والحضارة مزاد علني ثالث
تاريخ الفن
تسعون عاما من الدمقراطية
أنصار كل الحكاية
مزاد علني اول في قرية الساحه التراثيه
نواثض المذهب التكفيري من القرآن والسنّة
غاب تاركا وراءه ثمار جهوده وعظمة ابداعه
ولنا أرواح عالية
تلغراف على ضفاف نهر النيل الازرق
جمعية عطاء بلا حدود في ماراتون بيروت
الطبيعه القانونيه لحق الانتخاب
التزكية في الانتخابات
أصعبُ قصّةٍ كتبتها في حياتي
الحرية الجنسية
مكتبة جامعة الخرطوم الرقميّة
الشاعر علي أنور نجم
تلغراف في الخاطر
حين تلتقي الحضارات
العائدون من كاليدونيا الجديدة
غالبًا ما تكون بيوتنا مصدرًا للتلوّث
التغطية الإخبارية
أمي صنعتني
ab3aad news
ما بين الترشح والسجود
الطلاب اللبنانيون في فرنسا
نحو مجلس بلدي ناجح
لمسة وفاء وتكريم للموسيقار الجزائري
غضب شعبي
سيتم تنزيل المواد لاحقاً.
نحو مجلس بلدي ناجح
نحو مجلس بلدي ناجح

في ظل اللامركزية الإدارية

نحو مجلس بلدي ناجح

الكاتب: مريم شعيب

في ظل اللامركزية الإدارية التي يأخذ بها العالم عامةً ولبنان خاصةً، فإنّ كل بلدة وكل مدينة تحوّلت إلى شبه دويلة صغيرة. بمعنى أن تقوم البلدة بإدارة كافة شؤونها من تربوية، تعليمية، بيئية واجتماعية (باستثناء الأمن والدفاع وغيرهما من الأمور الكبرى)، من هنا جاءت أهمية العمل البلدي. وتغطي البلدية تلك الشؤون من الجبايات والأموال الخاصة بها (كحصتها من الصندوق البلدي المستقل)، والتي من خلالها تتم التنمية الاجتماعية والاقتصادية للبلدة. ولا يكون العمل ناجحًا إلاّ بوجود التعاون بين البلدية كمؤسسة وبين الفعّاليات الموجودة في البلدة. بحيث يكون المجتمع مجتمع تكاملٍ وليس مجتمع تنافر.

رغم مرورِ سنواتٍ طوال على نشأة قانون العمل البلدي، فهو ما زال بمثابة القانون الجديد، لم يعتد عليه المواطنون أو أنّ بعضهم لا يريد الاعتياد عليه، فما زال المواطن ينظر للمجلس البلدي نظرةً سلبيةً، فهو ينظر إلى السلطة العامة وكأنها لا تخصّه، بل أنه يحاول أن يكسبَ منها كلَّ ما يحق له، دون الالتفات لما يتوجّب لها عليه.

وليتمكّن هذا المجلس البلدي من كسب ثقة المواطن واقناعه بموجباته تجاه البلدية، واحترامه لقوانينها، لا بد أن يكون كلُّ مرشّحٍ للعمل البلدي متفرّغًا له كليًا، هادفًا لتحقيق وإنجاز متطلبات البلدة والأفراد أيًّا كان منصبه، سواء كان رئيسًا، نائب رئيس أم عضو في هذا المجلس، بحيث يكون صاحب مشروعٍ إنمائيٍّ، يجمعه وكل من يؤمن بالإنماء، بغض النظر عن اللون السياسي والعائلي والطائفي للمرشحين. ولتكن كل المشاريع التي ينوي اقتراحها أو تنفيذها بالاشتراك مع زملائه في المجلس كلُّها تصب في صالح البلدة، من تنمية وتطوير العلاقات والروابط الاجتماعية، وتطوير المواهب والقدرات وتشغيلها في نشاطات تعود للبلدة بالنفع وتدر عليها مردودًا ماليًا، بعيدًا عن النشاطات المكلفة.

ولكي تكون هذه الأعمال كلّها ناجحة، لا بدّ أن يكون لدى كل واحدٍ من المرشحين شعورٌ بقبول الآخر والتعاون معه على اختلاف المستويات الاجتماعية والدينية والاقتصادية.

والأهم من ذلك هو تحييد العمل الإنمائي عن كل الصراعات الحزبية والسياسية بحيث يكون اختيار الناخبين للشخص المنتخَب قائمًا على اعتبارٍ شخصيّ يتجسّد في قدراتِهِ على القيام بالعمل الاجتماعي، وليس قائمًا على اعتبارٍ سياسيٍّ بحسبِ انتمائِهِ الطائفي أو الحزبي.

فضلاً عن ذلك كلّه لا بدّ أن يساعد كلُّ مواطنٍ بلديته في إنجاح العمل البلدي عن طريق المبادرة الفردية الذاتية، بحيث يتم التعاون على تنظيف البيئة المحيطة، لأنّ ذلك واجبٌ على جميع أبناء البلدة وليس على البلدية وحدها. 

Comments التعليقات
كل التعليقات تعكس آراء الزوار فقط،
والموقع ليس مسؤولا عن ذلك.
عدد التعليقات: 6
أحسنت مريم
إختيار الموضوع في وقته، والكتابه الأنيقة ترفع من قيمة الكاتبه والشاعرة المميزه مريم... نتمنى المزيد من الخوض في هذه المواضيع الهادفه والنافعه للنهوض بمجتمعنا الى الرقي الحضاري المطلوب.
شكر وتقدير
شكرا لاهتمامكم بمتابعتنا وارسال تعليقاتكم القيمة. فهذا ما يشجعني على البحث عن الأفضل لأكون عند حسن الظن والرأي. أقدر تعليقكم حضرة العميد وأثمن اهتمامكم غاليا. شرف لي متابعتكم للموقع. كما نأمل مشاركتم دوما إن بالكتابة والتوجيه وإبداء الرأي
انتخاب البلديات
مقال رائع جداً ، نأمل ان يكون مطابق للواقع
تعليق
نص متكامل...لكن لا تزال الرؤية لمفهوم العمل البلدي مبهمة وغير مفهومة لدى أكثرية الناس الذين تتفاوت عندهم معاني ومسؤوليات المجالس البلدية, وذلك بسبب جهل الناس بهذا العمل وعدم تحرك لجان البلديات نحو توجيه الإرشادات وإقامة الندوات الخاصة بهذا الشأن لتوضيح الفكرة والدلالة على إلتزام العمل البلدي بالقانون وخصوصاً بالنسبة للرئيس وصلاحياته والأعضاء أيضاً, وعن معنى تقديم.
تفكير سليم
نعم صحيح ما زال المواطن ينظر للمجلس البلدي نظرةً سلبيةً، فهو ينظر إلى السلطة العامة وكأنها لا تخصّه، فعلى المواطن فعلاً أن يعرف واجباته تجاه السلطة كما يعرف حقوقه، وعلى السلطه العامه اي البلدية أن تعمل على توعية المواطنين لذلك، بل طبعًا حين تكون هذه البلدية ثد أدت واجباتها على أتم وجه.
التفاته هامه منكِ أستاذة وفقكِ الله، وأبقاكِ بهذا النشاط والعقل الناضج والنيّر.
أحسنتِ صنعًا
موضوع هام جدًا،
والأهم أن يفهم الشعب اللبناني حقيقة ما تقولينه، لأننا أصبحنا شعب مصادر التفكير، ويا ليت هذا الشعب يفكر فعلاً بعقلع لا بعقل غيره، ليحفظ بلده من الضياع.
لكن للأسف لا أمل باإصلاح طالما نحن مرهونون للخارج.
مقالات ذات صلة
  • لوحة فنية  19 اقتراحًا لحياة سعيدة     الكاتب: د. عبد الرحمن الخالدي

    02-Feb-2017قبل عامين دخلت عيادة طبيب مشهور في مومباي في الهند... وبعد ساعتين من الانتظار أخبرني السكرتير أنه لن يحضر بسبب ضغط العمليات.. غضبت لدرجة فكرت بسرقة اللوحة التي نالت إعجابي في غرفة الانتظار (ولكنني استهديت بالله وأخذت لها صورة بالجوال) ... لم تكن لوحة فنية أو صورة فوتوغرافية بل نصائح كتبت باللغة الإنجليزية تحت عنوان: 19 اقتراحاً للنجاح (وفضلت ترجمتها إلى 19 نصيحة لحياة سعيدة). تفاصيل

  • الرمان  الفوائد الصحية للرمان

    17-Feb-2017يمنح تناول الرمان العديد من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وتشمل هذه الفوائد ما يلي: - النشاط المضاد للأكسدة: يحتوي الرمان على مضادات أكسدة تعمل بنسبة كبيرة على محاربة أمراض السرطان، وأمراض القلب، والشرايين، والأمراض الالتهابية وغيرها، وقد تبيّن أنّ عصير الرمان يقلّل من تنشيط المواد المسرطنة ويحمي الخلايا، وله تأثيرات وقائية من أمراض القلب والأوعية الدموية تشمل خفض الكولسترول الكليّ والكولسترول السيء وضغط الدم وغيرها. تفاصيل

مكتبة الصور
إشتركْ في القائمة البريدية
إرسال دعوة الى صديق
Click To Switch The Display...